You are here: Home سياسة مسـتعدة للتعـاون مع «الثماني».. موسكو: ضعـف سـلطات كييف يهدد المنشآت النوويــة

::: ضيعة القلاطية :::

مسـتعدة للتعـاون مع «الثماني».. موسكو: ضعـف سـلطات كييف يهدد المنشآت النوويــة

أرسل لصديقك طباعة

تداعيات الأزمة في أوكرانيا تتفاعل يوماً بعد يوم، وتخيم على العلاقات الدولية ما يعكس انقساماً حيال خيوط الأزمة، له تأثيراته المباشرة على أمن واستقرار المنطقة برمتها، وما حذرت روسيا منه أمس عن عجز السلطات الجديدة في أوكرانيا من حماية المنشآت النووية يؤكد أن خطراً حقيقياً يهدد المنشآت والمنطقة عموماً.  


وقالت الخارجية الروسية في بيان لها أمس نشره موقع قناة «روسيا اليوم»: ممثل أوكرانيا أعلن في قمة الأمن النووي في لاهاي من جديد وكأن روسيا تهدد أمن المنشآت النووية في أوكرانيا ودعا إلى تقديم مساعدات أجنبية لحمايتها، مشيرة إلى أن هذه الاتهامات عارية عن الصحة.
من جهة أخرى أعربت الخارجية الروسية عن أسف موسكو بشأن تصريحات ممثلين عن أحزاب الائتلاف الحاكم في أوكرانيا حول مبادرة الخروج من معاهدة حظر انتشار أسلحة الدمار الشامل، مشيرة إلى أن عدداً من النواب عن حزبي  «باتكيفشينا» و«أودار» طرحوا مبادرة تشريعية حول خروج أوكرانيا من معاهدة حظر انتشار الأسلحة النووية وقالت: هذه المبادرة تشكل تهديداً خطراً للمعاهدة، مبينة أن جهات ضامنة أخرى لهذه المعاهدة تفضل تجاهل هذا الخطر.
كما اتهمت وزارة الخارجية الروسية الجانب الأوكراني بخرق جدول أعمال قمة لاهاي المكرسة للأمن النووي بشكل صارخ من أجل اتهام روسيا في خرق مذكرة بودابست، معربة عن رفضها التام لهذا الاتهام.
في الأثناء بحث الرئيس الصيني شي جين بينغ ووزير الخارجية الروسي سيرغي لافروف تطورات الوضع في أوكرانيا.
وقالت الخارجية الروسية: الرئيس الصيني ولافروف التقيا على هامش مؤتمر الأمن النووي نحو لاهاي.
وحول ايجاد حل للأزمة الأوكرانية أعلن نائب وزير الخارجية الروسي غينادي غاتيلوف أن طرح السلطات الأوكرانية الحالية مشروع قرار حول سلامة الأراضي الأوكرانية على الجمعية العامة للأمم المتحدة سيصعب البحث عن حل سياسي ديمقراطي للأزمة.
وعلى الرغم من قرار الغرب بتجميد مشاركة روسيا في مجموعة الثماني، قال الكرملين: إن موسكو لا تزال مهتمة بمواصلة الاتصالات مع شركائها.
وقال المتحدث باسم الكرملين ديمتري بيسكوف للصحفيين: روسيا لا تزال مستعدة لتلك الاتصالات على جميع المستويات بما فيها رفيعة المستوى، مضيفاً: إن بلاده تدعم دوماً التعاون الشامل مع الشرق والغرب.

 


اتصل بنا

إدارة الموقع ترحب بمشاركتكم و اقتراحاتكم

على البريد الالكتروني info@alkalatia.com