You are here: Home

::: ضيعة القلاطية :::

تحضيرات واستعدادات نهائية لمعرض الجامعات والمعاهد وفرص التوظيف في حماة

أرسل لصديقك طباعة

تحضيرات واستعدادات نهائية لمعرض الجامعات والمعاهد وفرص التوظيف في حماة الذي ينعقد ما بين 11و13 أيلول الفداء لأن حماة واسطة العقد السوري ولأنها مميزة بخيراتها وخبرات أهلها استحقت أن تتميز بنشاطها الاقتصادي والعلمي والإبداعي والريادي فكان لمعارضها ومؤتمراتها العلمية علامة فارقة بعد التعافي من مخلفات الحرب الضروس الظالمة التي حلت بسورية لأنها الشجرة المثمرة التي توزع منتجاتها الى كافة أصقاع الأرض والتي توقع الأعداء أن يوقفوها عن التألق لكنها متجذرة في التاريخ وأغصانها لا تمل من إنتاج البراعم الجديدة لتقدم للإنسانية كل ما هو جديد ومفيد . وبعد أيام تنطلق فعاليات معرض الجامعات والمعاهد ومراكز التدريب وفرص التوظيف برعاية محافظ حماة الدكتور محمد عبدالله الحزوري الذي تقيمه مجموعة الفجر للمعارض والمؤتمرات الدولية والأمانة العامة للمحافظة حماة والجهات الرسمية والمنظمات الدولية وبمشاركة الخبرات المتميزة في المجالات العلمية في سورية والتي أثبتت وجودها في كافة المحافل الدولية ومراكز الأبحاث وفي أرقى جامعات العالم . مدير عام مجموعة الفجر للمعارض والمؤتمرات الدولية فراس عردوس أكد على دور محافظ حماة الدكتور محمد الحزوري الذي نشطت وتزايدت وتنوعت المعارض والمؤتمرات في عهده التزاماً وتنفيذاً لمسيرة التطوير والتحديث التي وضع شعارها السيد الرئيس بشار الأسد

وقال : إن التحضيرات والاستعدادات النهائية لمعرض الجامعات والمعاهد ومراكز التدريب و فرص التوظيف الذي تبدأ فعالياته ما بين 11و13 أيلول الجاري في فندق أفاميا الشام بحماة وصلت الى مرحلة الكمال لكون المعرض يركز على جوانب كثيرة تلبي رغبات كل فئات المجتمع من أهمها وذكر عردوس أن الجامعات والجهات المشاركة في المعرض وبالذات الخاصة منها ستقدم عروض مميزة للطلاب الراغبين بالدراسة فيها من جهة الحسومات خلال المعرض وما بعده وإمكانية التقسيط المريح وشروط التسجيل الميسرة والفورية وبمشاركة الأهل على أرض الواقع الذين سيكون هناك من يقدم لهم الشرح الوافي عن كل اختصاص والفرص التي تنتظره بعد التخرج خاصة في ظل التقدم العلمي المتسارع في زمن الانترنت والتقانة الحديثة ودخول المجال الكوني في الحصول على المعلومة وتحديثها وتوفر المراجع الدولية عبر ميزات التواصل المباشر مع خبراتنا الوطنية التي تحرص القيادة الحكيمة وعلى رأسها السيد الرئيس بشار الأسد أن تكون بأعلى المستويات بل وتتفوق على الدول المتقدمة في كل أنحاء العالم .

وأوضح أن الحاصل على الشهادة الثانوية حديثاً يتعرف الى جو الجامعة والفروع التي تخفف من حيرة الاختيار والتوجه الى الطرق الصائبة للدراسة حسب الاهتمام والمستقبل الواضح المعالم حسب الطموح وكشف عردوس ان المعرض سيكون حلقة الوصل بين الشركات والفعاليات الصناعية والاقتصادية الخاصة والرسمية التي تحتاج إلى موظفين وعمالة كبيرة وبالتالي فإن شريحة من الشباب التي تبحث عن فرص عمل ستجد في المعرض فرص واسعة لتفريغ مهاراتها وبذات الوقت اكتساب تنمية وتأهيل للكادر البشري حيث تعتبر تنمية الموارد البشرية والقضاء على البطاله من العناصر الهامة في مرحلة اعادة اعمار سورية المتجددة بخبراتها الوطنية عالية المستوى إضافة لتوفير فرص توظيف لمعظم شباب المحافظة الراغبين بالعمل لدى القطاعين العام والخاص بالتنسيق مع الجهات الرسمية وغرفة صناعة حماة ومنظمة الهلال الأحمر العربي السوري لمن يقدم مشروع مدروس ويحتاج الى تمويل وفق شروط وضوابط محددة .

ولا شك أن المدرس الجامعي الأكاديمي وحامل الشهادات العالية سيجد فرصة التواصل مع المجتمع العلمي في حماة وسورية والمشاركين من الخارج ويمكّن الخريجين الجامعيين من الظفر بعمل يلبي طموحاتهم ويعزز اختصاصاتهم التي قاموا بدراستها سواء في مراحلة الدراسة في المعاهد المنية ومراكز التدريب أو الجامعة بمختلف الاختصاصات وربط الخبرات النظرية بالعمل والانتاج

                                مختار سلهب

 


اتصل بنا

إدارة الموقع ترحب بمشاركتكم و اقتراحاتكم

على البريد الالكتروني info@alkalatia.com